الثلاثاء، 26 أبريل، 2011

انتهى عهد المريونت

لم تكن الارض بعيدة كما تصورت ... لقد كانت حمقاء عندما ظنت ان تشبثها بتلك الخيطان المؤلمة ستقي رأسها من التهشم .... احساس مختلف ان تتفرغ للحياة بدلا من انشغالها بمشاهدتها .. ربما احبته, فهو من كان يرسم حياتها و يحرك خيوطها و لكنها الان حرة .. مستقلة ... ربما تشعر ببعض الخوف وحدها دون قائدها ... ربما ستخور في منتصف الطريق و لكنها ابدا لن تعود لسجنها ... ستطبق الان ما تعلمته منه في حياتها هي .... والحقيقة انه قد علمها الكثير .. ستتعلم اكثر .. هكذا قررت ... حريتها تحتاج منها مجهود مضاعف فالان هو ليس هنا لتلقي عليه باللوم ... انها تستحق حياة افضل من تلك المعلقة في الهواء ... لن تنساه ابدا .. هو من صنعها .. و لكن دوره ينتهي هنا و يبدا دورها ... فلترعاها السماء لتكمل ما بدأ ....
                                                                ميريت

هناك تعليقان (2):

  1. الحرية تستحق المحاولة والمغامرة حتى ولو كانت صعبة

    ردحذف
  2. الحرية جميلة ... لكنها محتاجة مسؤلية ضخمة و اهتمام و طول بال ...

    ردحذف