الخميس، 27 يناير، 2011

انتوا عيال رجالة

الداخلية مرعوووووبة يا جدعان ... 

النهاردة كنت في طريقي من اسكندرية لدمنهور و في الاتوبيس جه حظي يقعد جنبي و ورايا 2 ظباط .... الراجل اللي جنبي ما بطلش تليفونات من ساعة ما قعد لدرجة انه في الاخر قعد يعتذرلي من كتر ما دوشني .... 

انا طبعا مش من عادتي ارمي ودني و حد بيتكلم جنبي في التلفون ... لكن المرادي ماقدرتش امسك نفسي .. و قعدت اسمع ......

واضح انهم كانوا ماخرنهم النهاردة في الشغل جامد عشان يوم الجمعة اللي هي بكرة .. و الراجل بيحكي بيقول اليوم اللي عاملينه على الانترنت دة , يوم الغضب ...

واضح جدا جدا من كلامه التوتر .. و عمال يقول دول لغولنا الراحات و الاجازات و كل حاجة .. كله جي بكرة عشان اللي هيحصل دة و ربنا يستر .... ما تتخيلوش مدى انشكاحي ساعتها ....

و تليفون غيره بيقول مظهرات عشان الناس عيزاهم يشيلوا المحافظ ووزير الداخلية بتاعنا و المطلب التالت من وجهة نظره مسمعتوش عشان كان فيه دوشة ..... و كل ما يظهر اي شكل من الانفعال الصراحة انا ما كنتش بقدر امسك نفسي و بضحك ....

اما اللي ورايا بقى فهو تليفون واحد اللي عمله .. و برضوا رميت ودني ... الراجل بيهزر مع زميله بيقوله خد بالك من الطوب .. و لو لقيت الضرب جامد انضم للشعب و اضرب في الشرطة و خلاص ...... 

بصراحة انا كنت مبسوطة اوي من اللي بسمعه دة ... و عمالة ترن في مخي كلمة "عيال رجاااااااالة "..... ربنا يحميكوا لمصر ... بس من فضلكوا حافظوا على المستوى الراقي المتحضر اللي بدات بيه الثورة .. و ماتقللوش من قيمتها بالتهور و العنف ..... 

الداخلية مرعوبة و الكورة في ملعبنا .. يا ريت تحافظوا عليها ......
                                                           ميريت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق